"مركز زيتون المجتمعي"

قصة مشروع مميز

مركز مجتمعي يقدم نشاطات ثقافية واجتماعية ومدنية

واحدة من المقترحات المميزة المقدمة لبيتنا سوريا في عام 2015 كان من قبل منظمة غصن زيتون لمشروعهم المميز "مركز زيتون المجتمعي". بدأت القصةعندما قرر فريق غصن زيتون إحداث تغيير ثقافي مدني في مجتمع بلدة بصرى الواقعة في محافظة درعا، جنوب سوريا. بعد تحرير البلدة، كان من المحتمل إحياء القيمة التاريخية القديمة للبلدة وطبيعة الثقافة السورية فيها من خلال القيام بأعمال ترميم لإعادة بناء هذا المكان الاستراتيجي.

انطلق المشروع في أوائل تشرين الثاني 2015، وكان هدفه الرئيسي خلق منصة مدنية فعالة لمختلف فئات المجتمع السوري. كما أنه يعزز الروابط من خلال الورشات التعليمية لمشاركة المعرفة، ويعمل على رفع الوعي الشعبي وتأمين بيئة إيجابية، خصوصاً للشباب، للمشاركة في عملية إحياء المجتمع المدني ومواجهة قوى التطرف التي من شأنها إفساد المجتمع في هذا الوقت الحرج.

يمثّل هذا المشروع بارقة أمل لفريق عمل غصن زيتون حيث ينير حياة العديد من الفئات المجتمعية المختلفة عمراً وجنساً وعلماً (العدد المستهدف من المستفيدين في هذا المجتمع هو 500 شخص). يشكل تقديم النشاطات الثقافية والاجتماعية والمدنية لمدة ستة أشهر، وهي عمر المشروع، تحدياً كبيراً للتغلب على مخاطر ما بعد الصراع وتهيئة الطريق لحياة أفضل للمجتمع من خلال التدريب والورشات التعليمية المستقبلية مثل الإسعاف الأولي والدفاع المدني والمهارات اللغوية والحاسوب.