الأسبوع الثقافي السوري

حظي أسبوع بيتنا سوريا الثقافي والذي أقيم خلال الاسبوع الأخير من شهر كانون الثاني 2015 بنجاح ملحوظ، حيث إفتتح الأسبوع  يوم 22 كانون الثاني بـ عرض سينمائي للفيلم "الرقيب الخالد" من إخراج زياد كلثوم وذلك بحضور ما يقارب الـ 80 شخصاً. وبعد عرض الفيلم تم إفتتاح مكتبة بيتنا سوريا والتي تهدف إلى إعطاء السوريين فرصة قراءة كتب باللغة العربية في تركيا. وفي اليوم التالي، أحيا الفنانان وسيم مقداد ومحمد عيسى أمسية موسيقية حضرها أكثر من ثمانين شخصاً. وخلال الأيام التالية تم عرض الفيلم السوري الحائز على عدة جوائز "بلدنا الرهيب" لزياد الحمصي وعلي الأتاسي والذي يدور حول العلاقة القوية التي نشأت مابين الناشط السياسي السوري الشهير ياسين الحاج صالح والشاب زياد الحمصي البالغ من العمر 24 عام خلال رحلة الفرار من جحيم ريف دمشق إلى دولة اللجوء تركيا تاركين الوطن والأحباء خلفهم. كما تم عرض المونودراما المسرحية "كاسيت" من إخراج وتمثيل لؤي الكردي، بالإضافة الى عروض أفلام مهرجان سينما موبايل والتي لاقت إستقبالاً وحضوراً جيدين. اختتمت فعاليات الأسبوع الثقافي في 27 كانون الثاني بحلقة نقاش حول مستقبل المجتمع المدني السوري بحضور عدد من الجهات الفاعلة في المجتمع المدني والعديد من ممثلي المنظمات الدولية الغير الحكومية.