الفيلم الوثائقي "بطل"

 تشرف بيتنا سوريا باحتضان العرض الأول والحصري للفيلم الوثائقي "بطل" في يوم الأربعاء الواقع في 3 شباط 2016.البطولة الآن في سوريا تعود كما في العالم: للرياضي، بكل الابعاد الرمزية لمفهوم "بطل". في سوريا عندما يحدث هذا "الرد" العلاجي عن طريق وسيلة ثقافية ومعرفية كـ فيلم، لا نكون أمام تصحيح لمجتمع ومفاهيم هتكتها الحرب، فقط، وإنما أمام بعث الروح من جديد، عن طريق أسطورة حقيقية صنعها الفيلم أمامنا؛ أسطورة الرياضي البطل، الذي حوله السجان إلى شخص عاجز عن السير. لكنه في النهاية يسترد "جسده" ليس على صعيده الفردي فقط، بل على الصعيد الاجتماعي والتنظيمي، بصيغة الهيئة العامة للرياضة والشباب، وعلى الصعيد الرمزي كإنسان سوري، يخرج بطولاته من تحت "خطاب الأسد الأب – والأسد الأبناء" إلى خطابه وصوته الحر الخاص به.