ندوة عن تحديات ومستقبل المجتمع المدني السوري


المحاضرون: الانسة مرسيل شحوارو – ناشطة سورية والمديرة التنفيذية لكش ملك، منظمة مجتمع مدني سورية تتبنى مبادئ ومطالب الثورة السورية ومبادئ الديمقراطية والتعددية من خلال عملها في التعليم والمناصرة. السيد معتصم سيوفي – ناشط سوري وعضو مؤسس في الهيئة العامة للثورة السورية ومدير البرامج في المجلس الديمقراطي. الدكتور جلال نوفل – طبيب وناشط سوري متخصص بالدعم النفسي والاجتماعي عمل كثيرا في الإغاثة الطبية والدعم النفسي. السيد أسعد العشي – ناشط سوري وعضو بارز في لجان التنسيق المحلية في سوريا ومدير البرامج في بيتنا سوريا. يسر الندوة الانسة ياسمين مرعي – ناشطة مجتمع مدني سورية بارزة ورئيسة تحرير مجلة سيدة سوريا. ركزت الندوة على التحديات الأربع الرئيسة التي تواجه المجتمع المدني السوري اليوم: التحدي التنظيمي (الانتقال من هيكلية أفقية لهيكلية عامودية)، تحدي الموارد (البشرية والمالية)، التحدي السياسي (العلاقة مع الأحزاب السياسية والمؤسسات الحكومية)، تحدي السلطة (العلاقة مع الحكومة السورية المؤقتة وسلطات وقوى الأمر الواقع على الأرض). اختتم الحوار بنقاش حول مستقبل المجتمع المدني السوري والامال المبنية عليه. تلى الندوة حلقة نقاش حيث ركزت معظم الأسئلة على دور المجتمع المدني في عملية الانتقال السياسي وفي تقديم الخدمات. حضر الندوة طيف واسع من فعاليات المجتمع المدني السوري وممثلي المنظمات الغير حكومية الدولية.