ملتقى


 بيتنا سوريا هو منصة التقاء للمجتمع المدني السوري في الوطن والمغترب. نقدم للسوريين مكان للاجتماع والتشبيك والمناقشة وحضور المحاضرات وتفعيل مشاركتهم بالشأن العام. نحن نجمع الناس ونخلق الشبكات بين هيئات المجتمع المدني السوري وبين المانحين. ندعم تطور الفنانين الشباب وازدهارهم من خلال برامج ثقافية غنية متعددة

سياسة استخدام قاعة المؤتمرات وإجراءات الحجز في بيتنا سوريا 


 أصدر برنامج ملتقى بيتنا سوريا سياسة تنص على كيفية استخدام قاعة المؤتمرات وإجراءات الحجز لكافة نشاطات وفعاليات منظمات المجتمع المدني وجميع الجهات المؤهلة. فيما يلي هنا بإمكانكم تحميل نص السياسة كاملا للاطلاع والتوقيع في حال طلب حجز قاعة بيتنا سوريا متضمنة رابط استمارة الحجز المرفقة في الملف لملئها ويمكنكم تحميلها هنا.

قائمة مسؤوليات الجهة المنظمة

(يرجى أخذ كل ما يلي بعين الاعتبار عند استخدام القاعة، شكراً لتعاونكم!)

• تقديم قائمة بكافة أسماء الضيوف الحضور قبل تاريخ المناسبة أو في اليوم الأول

• إعادة ترتيب قاعة المؤتمرات وفق شكلها الأصلي وتنظيف اللوازم قبل المغادرة

• الانتباه لتوقيت انتهاء النشاط على أنه موعد مغادرة كافة الحضور من القاعة وذلك لأننا نرتب لقاءاتنا وراء بعضها البعض.

• إحضار أغطية موائد لتغطية الطاولات في حال أردتم تقديم الطعام داخل قاعة المؤتمرات.

• الاستخدام الرشيد لتجهيزات قاعة المؤتمرات سواء المعدات التكنولوجية لجهاز العرض السمعي-البصري أو الطاولات والمقاعد والألواح الورقية وجهاز تبريد الماء إلى الحمامات وغيرها. يتوقع بيتنا سوريا من الجهة المستفيدة أن تكون مسؤولة عن تعويض أو استبدال أو إصلاح أو تنظيف كل الأضرار الناتجة عن سوء استخدام القاعات أو الأدوات.

• لإلغاء الحجز، يجب إخطار بيتنا سوريا عبر الايميل قبل خمسة أيام عمل على الأقل من تاريخ المناسبة، لتعديل الحجوزات يجب ملئ النماذج الخاصة بالحجز وارسالها بعد التنسيق مع مسؤول الانشطة في المؤسسة.  

• الأخذ بالحسبان أن قاعة المؤتمرات هي جزء من مقر بيتنا سوريا لذا يرجى ضبط مستويات الضجيج والنشاط.

• بالنسبة للمدخنين: يرجى التدخين خارج مقر بيتنا سوريا. يمكنكم التدخين في المنطقة الخاصة بذلك (في الطابق الذي يعلو بيتنا سوريا حيث تتسع المنطقة لثلاثة أو أربعة أشخاص). إن كانت أعداد المدخنين كبيرة فيرجى التدخين خارج المبنى تماماً.

• بيتنا سوريا هو بيتكم الثاني لذا يرجى أن تهتموا برعايته ونظافته وصحته لصالحنا جميعاً، تماماً كما تشعرون حيال بيوتكم!